Thursday, March 8, 2007

هذيان...


نظرت الى المرآة امامى...
وبهت مما رايت...
هل هذة انا حقا...؟
لم الهث هكذا....
انفاسى المتقطعة المتلاحقة هذة...
ما سببها..؟
لم عيناى بلون الدم...
وشعرى الجميل المرتب دوما...
لما هو مشعث بهذة الطريقة....

جلست على ارضية الحمام احاول التذكر....
كيف اصبحت فى هذة الحال...
اتذكر شعورى بالضيق...
دخولى الحمام...واغلاقى الباب من الداخل...
ثم...
؟
لا شئ...
لا اتذكر المزيد...

دفنت وجهى بين يدى ...فشعرت بتلك المياة عليه...
هل كنت ابكى...؟
ام انه رذاذ مياه الصنبور المفتوح ذاك...؟
لم فتحت الصنبور اصلا...

لاحظت الشعيرات المختلطة بقطرات الدماء والمبعشرة على ارضية الحمام...
من اين جاءت..؟
هل مشطت شعرى بهذة القسوة...لازال مشعثا على اى حال..
اذن ما الذى جاء بقطـ....
يا الهى...!
هل مزقته...
هل كنت اشده بقوة حتى انتزعته من جذوره...
معقول..؟
كنت لاتذكر شيئآ كهذا ان فعلته...
ولكن...
ما تسير الالم الذى يمزق راسى الان....
الم بشع...بشع...

ثم...
من اين جاءت الكدمات على يدى ورجلى...؟
هل اغمى على...هلى سقطت سهوا...؟

لم لا اتذكر اى شئ...اى شئ...
اكاد اجن....بالتأكيد سأجن..

كيــ....

طرقات على الباب...و...
<<مرت ساعتين وانتى بالداخل....ماذا تفعلين..>>

لا ارد...
لازلت مشغولة بتساؤلاتى...
اريد ان اتوصل لشئ...
و...

طرقات اخرى...
<<ماذا هناك؟>>

ابأ فى التقاط الشعيرات وتنظيف الدماء....
اسوى بعضى ان كان هناك ما تبقى للتسوية....

اجيب..
<<اتية...حاضر...اتية...>>

فى النهاية سأنسى كل هذا...
كعادتى...

14 شاركونى عالمى:

3lool said...

احيانا نغرق في دوامه افكارنا والامنا وتغرق معنا دقائق وساعات وايام من الزمن وفي النهايه لا يشعر بها سوانا والله سبحانه وتعالي

اسلوبك جميل كتير ومدونتك رقيقه

تحياتي

sosa said...

ميوي
انتى اتجننتى خلاص؟

ابن مرّ said...

دي تدوينة بس؟؟؟؟ مش كده يا مي؟؟؟؟

حتى لو كده بس فأنا اتفزعت جدا جدا جدا

ربنا يطمني عليكي

Sharm said...

مازلت متأثر بالبوست السابق

اجي اشوف التلات كليبات و اطلع و افتكر انى مكتبتش تعليق

تسـنيم said...

مي.. بدأت أخاف عليكي
أنا عارفة ان دي تخيلات وحكايات بس بتاخد معاكي في السرد شكل الحقيقة..

خايفة ان احلام اليقظة تتحول معاكي لأمر واقع ومتقدريش تفصلي بين الامر الواقع والخيال.. عارفة قصة الشقيقتان لانطوان تشيكوف؟؟

Diyaa' said...

عارفة ...موهبتك دي مش حاببها بس مبسوط بيها لسبب بسيط انك بتطلعي كتير مكبوت جواكي واكيد ده احسنلك
اتمني تفرغي اي شحنة سلبية جواكي وبحييكي علي هذيانك المؤثر ده
وعايز اشوف هذيان مفيهوش دم المرة الجاية عشان احس انه بييجي بفايدة
سلام عليكم

No Fear said...

السلام عليكم
لازم تحاولي تعرفي السبب و تعالجيه
متفتكريش أنها ممكن تكون مرة و كل مرة تعدي بسلام
سلام

dandana said...

علول....
شكراعلىرايك فى عالمى وكلامى...
كلامك صحمليون المية...

نورتنى


سوستى...
تفتكرى...وهوانا من امتى مش مجنونة
lol


ابن مر...
شعورك معناه انك صدقت اللى كتبته...
دى مش تدوينةبس...وكمان مش انا...
بس اكيد فيها حاجة منى والا ماكنتش كتبتها...


شارم...
ولا يهمك..
المهم انك بتبقى موجود هنا منورنى...


تسنيمتى...
تعرفى انا كمان خايفة ....
بس ماتقلقيش انا برضو لسا متماسكة يابنتى...
لأ للاسف لسا ماقريتهاش...
بس هاحاول ادورعليها عشان اعرف قصدك...


ضيوء...
وهواحنا بنكتب ليه..؟
عشان نفرغ جوانا....ايا كانت الطريقة...



نوفير...
هاحاول....
على العموم الهروب مش وسيلتى المفضلة...
تحياتى

FrEe.PhArAoH said...

جميل

على فكره الفنان بيكون فقمة ابداعة لما يتلاشى عنده الحد الفاصل بين الخيال والواقع وهو بيبدع .. بيبدع بس

جميل انك تكتبى بالاسلوب دا .. جميل جدا .. بس مش جميل انك تعيشى الحاله .. ربنا معاكى

خالص مودتى

sosa said...

جنان عن جنان يفرق ياميويتى
من امتى جناننا بيودينا للمصحات ولومان طرة ياحبيبتى

خلى بالك من نفسك انا مش مستغنية

مزمز said...

مية مية يا دندنة يا بنتي

كده بإ>ن الله تضمني تبقي مبدعة كبيرة طالما وصلتي له>ه المرحلة العظيمة من الهديان والألم

ههههههه

على فكرة بتكلم بجد والله

إوعي تعالجي نفسك خليكي كده وعيشي الحالة كويس جدا لحد ماتزهقي أصلا من الزهق ده وبعد كده تخفي لوحدك على طول

dandana said...

ثورجى...
كلامك صح اكيد...
سعيدة ان كلماتى عجبتك....
تحياتى ليك...

سوستى...
حاضر ...هاخلى بالى...
ماتقلقيش يا قمر...
ربنا يخلينى ليكى...


مزمز...
ماهو كتابتى للحالة نوع من العلاج برضو...
بس ايه رايك...
شوية هذيان والم انما ايه...؟

عمرو said...

الموضوع جميل واتمني كتابة الكثير

dandana said...

عمرو....
من عونيا...
سعيدة انه عجبك